» » » » » مدرب الإتحاد في سؤال و جواب

سؤال وجواب :: للمدرب الاتحاد محمد عقيل



بعد سلسلة الانتصارات التي حققتها كرة الاتحاد مع بداية مرحلة الإياب من دوري المحترفين عادت ووقعت بفخ التعادل مرتين مع الشرطة والوحدة وأضاعت بذلك أربع نقاط مهمة على طريق المنافسة على صدارة الدوري الذي لم يبق منه سوى سبعة أسابيع. الاتحاد   الذي يتطلع للمنافسة كان بأمس الحاجة لهذه النقاط ليقلل الفارق مع نادي الجيش الذي يتصدر الفرق حاليا ..
ترتيب من جديد‏‏
مدرب كرة الاتحاد الشاب محمد عقيل تحدث للموقف في السطور التالية عن هذه التعادلات وبعض المستجدات الأخرى: بدأنا مرحلة الإياب وفريقنا يتأخر عن المتصدر بفارق عشر نقاط،  قمنا بإعادة ترتيب الأوراق من جديد والبداية كانت من خلال رفع الحالة النفسية للاعبين مما انعكس الوضع بشكل عام من الناحية الفنية والتكتيكية والبدنية والمباراة الأخيرة مع الوحدة تثبت جاهزية الفريق وخاصة البدنية  حيث لعبنا حتى الدقيقة 97 برتم عالٍ جدا .‏‏
جاهزية متقدمة‏‏
وصلنا إلى مرحلة متقدمة من الاستعداد والجاهزية ونعمل بهدوء للوصول إلى اعلى السلم طموحنا مشروع بالمنافسة على البطولة، فريقنا يضم مجموعة جيدة من اللاعبين الموهوبين حققت الانسجام فيما بينها في المباريات الأخيرة وهناك اتفاق وتعاون واضح بين الجهاز الفني والإداري والطبي بعد التعديلات الأخيرة التي أجريناها، الجميع يعمل بأريحية وتفاهم ومعظم القرارات الفنية يشارك فيها مدير الكرة الكابتن وائل عقيل وهو خبرة كروية كبيرة ومكسب لفريقنا بالإضافة إلى المدربين المساعدين أسامة حداد ومحمد بيروتي .‏‏
تعادلات واقعية‏‏
الجميع يعلم أن النقطة التي يحصل عليها أي فريق في مرحلة الإياب تكون صعبة وغالية على جميع الأندية ورغم ذلك حققنا الفوز في المباريات الخمس الأولى وهي فرق جيدة وصعبة  وتعادلنا مع الشرطة في دمشق وكنا الأقرب للفوز وأضعنا عدة فرص والتعادل مع فريق الوحدة هو بكل الأحوال أكثر من جيد، فريق الوحدة من الفرق الجيدة ويلعب بنظام  وانضباط  ويملك مدرباً كبيراً  ويضم بين صفوفه ستة لاعبين من المنتخب الوطني وسبق له التأهل إلى نهائيات الكأس الآسيوية.‏‏
غيابات مبررة‏‏
وحول السؤال الذي يتردد في الشارع الاتحادي عن غياب بعض اللاعبين عن تدريبات الفريق قال المدرب إن غياب الحارس العملاق إبراهيم العالمة هو بسبب الإصابة التي تعرض لها مع المنتخب الوطني في مباراته أمام الصين  وهو قيد المعالجة وعندما يكون جاهزا سيشارك معنا بحسب الظروف وما يتردد عن انتقاله إلى نادي الشباب السعودي فهذا غير صحيح نهائيا وإدارة النادي لم تتلق أي طلب رسمي بهذا الخصوص وفيما يخص اللاعبين خالد الصالح وعبد القادر دكة فقد  انقطعا عن الالتحاق بالفريق بسبب الظروف العائلية .‏‏
لا بديل عن الفوز‏‏
وحول مباراة يوم غد الاثنين التي ستقام في مدينة حماه مع نادي حطين ضمن مباريات كأس الجمهورية قال الكابتن محمد عقيل: بعد مباراة الوحدة بدأنا الاستعداد لمباريات الكأس بمعنويات عالية ورغم أن نظام البطولة صعب جدا على الفريقين حيث سنلعب مباراة واحدة في ارض حيادية . نحترم فريق حطين وهو من الفرق الجيدة ونتمنى أن نقدم مباراة كبيرة تليق بسمعة الناديين، نتطلع للفوز الذي لا بديل عنه في هذه البطولة والانتقال للدور الثاني وطموحنا متابعة المشوار والوصول إلى المباراة النهائية ..‏‏

عن المدون Mustafa Hamido

مدون و محرر من فريق الموقع
»
السابق
Older Post
«
التالي
Newer Post

No comments :

ترك الرد